المكسرات والفواكه المجففة قد تساعد على تحسين صحة الأمعاء

ريوس، إسبانيا، 11 يوليو 2018/PRNewswire/ — نُشرت مؤخرًا دراسة في  دورية التغذية “Journal of Nutrition” ، وقد تناولت تلك الدراسة تأثير تناول الجوز على صحة الأمعاء (المجهريات الهضمية لدى البشر). أظهرت النتائج أن تناول الجوز بمعدل 42 غرام يوميًا له تأثير على المجهريات الهضمية لدى البشر عن طريق زيادة البكتيريا المفيدة التي تسهم في تحسين صحة الجهاز الهضمي [1].https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/0_e01ylvfo/def_height/400/def_width/400/version/100012/type/1

(الشعار: https://mma.prnewswire.com/media/716522/INC_International_Nut_and_Dried_Fruit_Council_Logo.jpg )
(الصورة: https://mma.prnewswire.com/media/716523/INC_International_Nut_and_Dried_Fruit_Council_Intestinal_Health.jpg )

كما ارتبط استهلاك اللوز بتحسين صحة الأمعاء بتناول 42 جرام منه يوميًا. وقد يؤدي تناول اللوز إلى إحداث تغييرات في الميكروبات الموجودة داخل الجهاز الهضمي البشري، وذلك بفضل محتواه من الأحماض الدهنية غير المشبعة، وقد لوحظ أن الدهون “الجيدة”، وهي الأحماض الدهنية غير المشبعة، لها خصائص مضادة للميكروبات من شأنها المساعدة في الحد من التصاق الميكروبات بمخاط الأمعاء[2].

وأظهرت الدراسة أيضًا أن استهلاك القراصيا (البرقوق المُجفف) قد يساعد في زيادة أعداد البكتريا النافعة  “بيفيدوباكتيريا”. وربما يرجع السبب في ذلك إلى محتوى البرقوق من الألياف الغذائية، إلى جانب محتواه من العناصر الغذائية الأخرى (السوربيتول أو المركبات الفينولية [3]).

يعتبر الجهاز الهضمي البشري واحدًا من أكثر التجمعات الميكروبية ذات الكثافة الميكروبية العالية، إذ يوجد به حوالي 1014 من الكائنات الميكروبية الدقيقة وأغلبها من البكتيريا. تجدر الإشارة إلى أن التجمعات الميكروبية تساعد في تحسين صحة العائل من خلال قيامها بالعديد من المهام، بما في ذلك خصائص المحفزات الحيوية التي قد تنظم تكوين المجهريات الهضمية لدى البشر [4].

نبذة عن المجلس الدولي للمكسرات والفواكه المجففة

يضم المجلس الدولي للمكسرات والفواكه المجففة في عضويته أكثر من 800 شركة تعمل في قطاع المكسرات والفواكه المجففة في أكثر من 70 بلدًا. المجلس الدولي للمكسرات والفواكه المجففة هو المنظمة الدولية الرائدة التي تختص بالصحة والتغذية والإحصاءات والسلامة الغذائية والمعايير واللوائح الدولية في كل ما يتعلق بالمكسرات والفواكه المجففة.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/0_p39uqbem/def_height/400/def_width/400/version/100012/type/1

  1. هولشر إتش دي، وغوترمان إتش إم، وسوانسون كي إس، وآن آر، وماتان إن آر، وليختنشتاين إيه إتش، …وباير دي جاي (2018) استهلاك الجوز يغير المجهريات البشرية المعدية المعوية، والأحماض الصفراوية الثانوية المشتقة من الميكروبات، والعلامات الصحية في البالغين الأصحاء: تجربة مُعشاة ومُضبَّطة. دورية التغذية (Journal of nutrition)، العدد 148، الطبعة 6، الصفحات 861-867.
  2. هولشر إتش دي، وتايلور إيه إم، وسوانسون كي إس، ونوفوتني جاي إيه، وباير دي جاي (2018). استهلاك اللوز وتجهيزه يؤثر على تكوين الجراثيم المعدية المعوية لدى الرجال والنساء البالغين الأصحاء: تجربة مُعشاة ومُضبَّطة. دورية Nutrients، العدد 10، الطبعة 2، ص 126.
  3. ليفر إي، وسكوت إس إم، ولويس بي، وإميري بي دبليو، وويلان كي (2018). تأثير القراصيا على إخراج البراز، فترة اجتياز القناة الهضمية والمجهريات المعدية المعوية: تجربة مُعشاة ومُضبَّطة. دورية Clinical Nutrition.
  4. بامبرغر سي، وروزمير إيه، وليخنر كي، وو إل، ووالدمان إي، وفيشر إس، …وبارهوفر كي جي (2018). يؤثر النظام الغذائي الغني بالجوز على الكائنات المجهرية لأمعاء مشاركين قوقازيين أصحاء: تجربة مُعشاة ومُضبَّطة. دورية Nutrients، العدد 10، الطبعة 2، ص 126.

المصدر: المجلس الدولي للمكسرات والفواكه المجففة (INC)

Releated Post