‫مؤسستا ووترمارك وكليكس تتحالفان لتحسين جودة التعليم العالي في الشرق الأوسط

يدعمان معا المؤسسات التعليمية في القيام بتقييم ذي معنى لدفع التحسينات وتنفيذ أنظمة ضمان الجودة لمواصلة الحصول على الاعتماد المحلي والدولي

نيويورك ودبي، دولة الإمارات العربية المتحدة، 3 تشرين الأول/أكتوبر، 2018 / بي آر نيوزواير / — أعلنت شركة ووتر مارك، أكبر مزود لحلول الاستخبارات التعليمية للتعليم العالي في جميع أنحاء العالم، ومركز ابتكارات التعلم وحلول المعرفة المخصصة (كليكس)، المجموعة الأكثر شمولاً للدعم والتدريب والاستشارات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن شراكة بينهما هذا الأسبوع.  ومعًا، ستعمل المؤسستان ووترمارك وكليكس على مواصلة الممارسات المتقدمة الخاصة بضمان الجودة وتقييم النتائج ونجاح الطلاب في مؤسسات التعليم العالي في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وإذ يدفعها الطلب الاجتماعي والسياسات الحكومية، شهدت منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مؤخرا نموا سريعا في نظام التعليم العالي، بما في ذلك زيادة كبيرة في عدد المؤسسات التعليمية العالية وانتشار المؤسسات الربحية في العديد من بلدانها. هذا النمو، والتركيز الواضح على التدويل، جعل تحسين الجودة أمرا ذا أهمية قصوى لجميع أصحاب المصلحة في المنطقة. واستجابة لذلك، تعمل كليكس على توفير فرص مبتكرة لبناء القدرات وحلول المعرفة المخصصة لمساعدة مؤسسات التعليم العالي على تحقيق نتائج مستدامة في رحلتها نحو التميز الأكاديمي.

ومع الهدف المشترك لتحقيق تعلم أفضل، ستعمل ووترمارك كشريك تكنولوجيا لكليكس لدعم تعليمها وتعلمها، بالإضافة إلى مبادرات ضمان الجودة والاعتماد. وتقوم ووترمارك بتطوير أنظمة تكنولوجية مبتكرة تدعم مبادرات الجودة في الكليات والجامعات من أجل تحسين التعلم والنتائج المؤسسية – مما يساعد على تبسيط العمليات الأساسية وترسيخها وتقديم بيانات شاملة ورؤى مفيدة. إن التقارب اللصيق للمهام والطبيعة التكميلية للعروض بين مؤسستي  ووترمارك وكليكس توفر أساسًا صلبًا للشراكة التي تركز على تحسين الجودة في التعليم العالي.

وقال كيفن ميشيلسن، الرئيس التنفيذي لشركة ووترمارك: “نحن نقدر بشكل كبير عمل المركز للنهوض بالتعليم العالي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. نحن ملتزمون بتطوير مؤسسات الحلول التي تحتاج إلى مواجهة تحديات التقييم، وجمع البيانات، وإعداد تقارير الاعتماد. وتقنيتنا تسهل هذه العمليات حتى تتمكن المؤسسات من التركيز بشكل أكبر على استخدام بياناتها لإدخال تحسينات ذات معنى على نتائج الطلاب والنتائج المؤسسية. وكجزء من عملنا، نسعى إلى الشراكة مع مجموعات مثل كليكس، التي تتشارك معنا في مهمة تطوير التعلم بهذه الطريقة”.

وقالت الدكتورة ناريمان حاج-حامو، الرئيسة التنفيذية لمركز ابتكارات التعلم وحلول المعرفة المخصصة قائلة: “”نحن سعداء بالشراكة مع ووترمارك وقد بدأنا في في تحديد المجالات التي نستطيع دمج جهودنا فيها. إن عملنا مع قادة الكليات والجامعات لتعزيز قدراتهم الاستراتيجية على التخطيط والجودة والاعتماد، بالإضافة إلى مبادرات التعليم والتعلم، يشير إلى الحاجة الواضحة لإدارة البيانات وحلول سير العمل. وقد أظهرت شركة ووترمارك الريادة في التطوير، ونحن نتطلع إلى تنمية هذه العلاقة معها لدعم تقدم جودة التعليم العالي والبحث العلمي في منطقتنا “.

نبذة عن مركز ابتكارات التعلم وحلول المعرفة المخصصة (كليكس)

يقدم مركز ابتكارات التعلم وحلول المعرفة المخصصة (كليك)  حلول المعرفة المبتكرة والمخصصة التي تبني القدرات الداخلية للمؤسسات وتسهل تحولها لتحقيق نتائج مستدامة للمؤسسات التعليمية في رحلتها نحو التميز الأكاديمي. تأسس مركز كليكس استجابة للنمو الكبير في التعليم العالي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وزيادة تركيز المؤسسات التعليمية على دفع التميز الأكاديمي مع الحفاظ على التنافسية من خلال تقديم حلول المعرفة الإبداعية والمخصصة حسب الطلب. يطور مركز كليكس خبرة فريدة في دعم دورة حياة التعلم الأكاديمية للأفراد من البداية إلى مرحلة التطوير بعد التخرج، بالاعتماد على أحدث التطورات في التعليم العالي. لمعرفة المزيد، يرجى زيارة  www.cli-cks.com/

حول ووترمارك

تتمثل مهمة ووترمارك في تقديم بيانات أفضل للمسؤولين وأعضاء هيئة التدريس والطلاب في كل مكان من أجل تمكينهم من ربط المعلومات واكتساب المعرفة في التعلم مما يؤدي إلى تحسينات ذات مغزى. من خلال منصة المعلومات التعليمية المبتكرة، تدعم ووترمارك المؤسسات في تطوير نهج متعمد للتعلم والتطوير على أساس البيانات التي يمكن الوثوق بها. لمعرفة المزيد، يرجى زيارة www.watermarkinsights.com

الاتصال:

فيكتوريا غوزو

1-708-250-4622
vguzzo@watermarkinsights.com

الصورة: https://mma.prnewswire.com/media/753626/Logoclicks.jpg

الصورة: https://mma.prnewswire.com/media/753627/Watermark.jpg

 

Releated Post